عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

توقف المعارك في غزنة وسط مخاوف من عودة طالبان

أخبار الآن | أفغانستان - (وكالات)

ذكرت مصادر محلية أفغانية أن المعارك توقفت في غزنة التي هاجمها قبل حوالي أسبوع أفراد طالبان، وجابت دوريات قوات الأمن الشوارع التي خلت من المسلحين. وبدأ تجار بإصلاح الأضرار في متاجرهم وتنظيفها..
إلا أن مصادر إعلامية قالت نقلا عن سكان إن هناك أفراد من طالبان تم لمحهم في قرية واحدة على الأقل خارج المدينة، وابلغ سكان أيضا بوجودهم في أماكن أخرى قريبة، ما يثير المخاوف من استئناف المعارك.
 
ونددت الأمم المتحدة بالمعاناة الشديدة للمدنيين الذين تحاصرهم المعارك، وقال المندوب الخاص للأمم المتحدة في أفغانستان تاداميشي ياماماتو في بيان الأربعاء إن "بعض المعلومات يفيد ان حصيلة الضحايا في غزنة مرتفعة جدا"، وأضاف ان "تقديرات غير مؤكدة تشير الى سقوط من 110 الى 150  مدني. وتفيد معلومات جديرة بالثقة ان المستشفى العام في غزنة يضيق بالتدفق المستمر للجرحى".

من جانبه، قال التاجر بشير أحمد الذي لجأ الأربعاء الى كابول "تنتشر رائحة الدم في المدينة". واضاف لوكالة فرانس برس ان "الناس خائفون من استئناف المعارك في أي لحظة"، وكان هجوم طالبان على مدينة غزنة الاستراتيجية التي تبعد ساعتين عن كابول، بدأ مساء الخميس. وواجه الجيش الأفغاني المدعوم من قوات جوية أميركية، صعوبة في صده استمرت أياما، وتؤكد السلطات ان المدينة لم تسقط وان عمليات محدودة فقط ما تزال جارية. ولم تعرف الأربعاء المراحل التي بلغتها العمليات.

اقرأ أيضا: 
للمرة الأولى.. يوم عالمي لضحايا الإرهاب

 



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...