Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

الاتحاد الأوروبي يطلق حملة لإنهاء العنف ضد الصحفيين

أخبار الآن | دبي - الامارات العربية المتحدة - (منى عواد) 

دعا الاتحاد الأوروبي جميع الدول وشركات الاعلام والإعلاميين المتخصصين وجميع الأطراف المعنية الى الانضمام لجهود انهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين.

جاء ذلك في بيان مشترك أصدره النائب الأول لرئيس المفوضية الأوروبية فرانز تيمرمانز والممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني بمناسبة (اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين) الذي يوافق الثاني من نوفمبر من كل عام.

وذكر البيان ان أعمال الترويع والضغط والعنف المتواصلة ضد الصحفيين التي تحدث في جميع أنحاء العالم يجب ان تنتهي.

وأشار الى ان تبني مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة مؤخرا قرارا بشأن سلامة الصحفيين يمثل خطوة إيجابية للغاية لضمان سلامة الاعلاميين. من جانبه كشف الاتحاد الدولي للصحفيين ومقره بروكسل في بيان مماثل عن تسجيله 66 حالة قتل للصحفيين منذ بداية العام الجاري.

وأشار الاتحاد الى ان قائمة الدول التي سجلت أكثر حالات قتل للصحفيين خلال العام الجاري تتضمن أفغانستان التي شهدت 11 حالة يليها العراق باجمالي سبع حالات ثم سوريا واليمن وباكستان التي شهدت كل منها خمس حالات. وأضاف ان العنف أودى كذلك بحياة صحفيين كشفوا عن جرائم وحالات لاستغلال السلطة في عدة دول كل من المكسيك (ثماني حالات) والهند (خمس حالات) وجواتيمالا (خمس حالات) والبرازيل (ثلاث حالات).
 
وقال الاتحاد ان ذكرى اليوم الدولي ستشهد اطلاقه حملة لانهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين مع التركيز بشكل خاص على أربع دول هي الهند والمكسيك وباكستان واليمن. يذكر ان الاتحاد الدولي للصحفيين هو أكبر منظمة عالمية للصحفيين حيث يمثل ما يزيد على 600 ألف صحفي في 120 دولة حول العالم.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت في دورتها ال68 المنعقدة في عام 2013 القرار (68 / 163) الذي أعلن يوم الثاني من نوفمبر بوصفه (اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين) وقد جرى اختيار هذا التاريخ إحياء لذكرى اغتيال صحفيين فرنسيين في جمهورية مالي في اليوم نفسه من عام 2013.

وحث قرار الدول الأعضاء على تنفيذ تدابير محددة لمكافحة ثقافة الإفلات من العقاب المتفشية حاليا وبذل قصارى جهودها لمنع أعمال العنف ضد الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام وكفالة المساءلة وتقديم مرتكبي الجرائم ضد الصحفيين والعاملين في وسائل الإعلام إلى العدالة وضمان وصول الضحايا إلى سبل الانصاف المناسبة.

 

إقرأ أيضاً

هذا ما كشفته الصحفية الروسية عن خفايا حوارها مع الأسد

ماذا قال السوري هادي العبد الله بعد ترشيحه لجائزة حرية الصحافة الدولية؟

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.