Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

رمضان 2022.. هل فرضت السياسة كلمتها على الدراما؟

03/05/2022 . 03:15

دبي ستديو الآن (أخبار الآن)

جرعة سياسية بامتياز سيطرت على مجمل المعروض

  • "الاختيار 3" الذي ناقش أوضاع مصر بعد ثورة 25 يناير
  • مسلسل "بطلوع الروح" الذي يعد أول عمل عربي يتناول فترة ما قبل سقوط داعش الارهابي
  • مسلسل "عائدون" فهو مأخوذ من ملفات المخابرات المصرية

 

 

يقول البعض إن السياسة فرضت كلمتها على الأعمال الفنية في شهر رمضان 2022 وتطرق الكثير منها إلى القضايا المهمة على المستوى المصري والعربي.

فمنذ وقت قريب بدأ التحول في الدراما العربية باتجاه معالجة قضايا الأمن والسياسة فكان بانتظارنا هذا الموسم الرمضاني 2022 جرعة سياسية بامتياز سيطرت على مجمل الدراما المعروضة الكوميدية والاجتماعية وغيرها وتفوقت عليها.

رمضان 2022.. هل فرضت السياسة كلمتها على الدراما؟

مسلسلات عدة يربط بينها الخط السياسي ويلعب أدوار البطولة فيها كوكبة من النجوم العرب مثل "الاختيار 3" الذي ناقش أوضاع مصر بعد ثورة 25 يناير، وصول جماعة الإخوان المسلمين إلى رأس السلطة في مصر وانتهت باندلاع ثورة 30 يونيو.

كما أثار بعضها الجدل قبل دخول مرحلة العرض كمسلسل "بطلوع الروح" الذي يعد أول عمل عربي يتناول فترة ما قبل سقوط داعش الارهابي ‏بشهور وحتى هزيمته.

الكاتب والناقد الفني عصام زكريا في مقابلة مع برنامج ستديو الآن يقول إن دراما رمضان السياسية تعتبر سلاحاً مهماً في المعركة الحالية ضد الإرهابيين لأنها أعمال تحاكي تيارات لا تزال موجودة ولم تنتهي بشكل كامل

أما مسلسل "عائدون" فهو مأخوذ من ملفات المخابرات المصرية التي توضح العمليات السرية للأمن المصري وتصديه للمؤامرات والمخططات الإرهابية التي تهدف لإخلال الأمن وتقسيم المنطقة العربية وانتشار التنظيمات الإرهابية الممولة من الخارج.

رمضان 2022.. هل فرضت السياسة كلمتها على الدراما؟

هذا الموسم كانت الدراما الخليجية حاضرة بقوة "من شارع الهرم" إلى الذي تفرد بلقب الأكثر جدلاً هذا العام وسنوات الجريش والزقوم والعاصوف وناطحة سحاب وبيبي ومحمد علي رودي فيما شهدت الدراما السورية عودة قوية للشاشات العربية أبرزها كسر عظم و مع وقف التنفيذ.

الصحفي والناقد الدرامي جوان ملا يقول لبرنامج ستديو الآن إن جدلية مسلسل بطلوع الروح ساعدت في تصدره الأعمال السياسية في رمضان والاختيار3 تفوق من السياسية إلى الوطنية.

الأعمال السياسية أو الكوميدية أو الاجتماعية حملت تبايناً في المستوى وهذا بديهي لكن من الممكن في النهاية أن نخرج بمسلسلات يمكن اعتبارها الأفضل وأهميتها للمشاهد والإضافات التي قدمتها له في هذا الموسم.

نسبة الجيد داخل موسم رمضان 2022 أكثر مقارنة بالسنوات الماضية، رغم أن عدد الأعمال المنتجة أقل

طارق الشناوي

وبعيداً عن السياسة وقضايا الإرهاب؛ ضمت قائمة الرابحين هذا العام عدداً من الأعمال الاجتماعية، منها "راجعين يا هوى" المأخوذ عن رواية بالاسم نفسه للكاتب الراحل أسامة أنور عكاشة، والتي قدمت كعمل إذاعي في عام 2004، بينما تولى كتابة المسلسل الكاتب محمد سليمان عبدالمالك، ومسلسل "جزيرة غمام" للكاتب عبدالرحيم كمال، وتناول الصراع بين الخير والشر في أجواء ملحمية، و"فاتن أمل حربي" الذي أثار جدلاً واسعاً حول ما طرحه من قضايا مرتبطة بالطلاق وما يترتب عليه من مشكلات، ومسلسل "مين قال" الذي تميز بطابع شبابي في طرح قضية اختلاف الأجيال ومدى حرية الأبناء في تحديد مستقبلهم الدراسي والمهني، و"المداح" الذي تناول قضايا السحر والغيبيات.

كذلك ضمت قائمة الرابحين أعمال كوميدية تصدرها "الكبير أوي" الذي عاد بعد غياب ليقدم الجزء السادس. كما برزت أعمال أخرى، منها "أحلام سعيدة" و"مكتوب عليا".

اعتبر الناقد طارق الشناوي، أن هناك عددا من الأعمال التي رآها جيدة خلال موسم دراما رمضان 2022، لافتاً إلى أن نسبة الجيد داخل موسم رمضان أكثر مقارنة بالسنوات الماضية، رغم أن عدد الأعمال المنتجة أقل.

وأضاف أن هناك تباينا في المستوى وهذا بديهي لكن من الممكن في النهاية أن نخرج بـ 7 مسلسلات مثلا وهذه تُعتبر نسبة كبيرة مقارنة بالأعوام السابقة، متابعا أن من بينها "الاختيار3"، و"بطلوع الروح"، "فاتن أمل حربي"، "جزيرة غمام".

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.