Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

بمناسبة الاحتفالات بعيد الاتحاد.. الشيخ محمد بن زايد رئيس الإمارات يأمر بالإفراج عن 1530 نزيلاً

30/11/2022 . 09:23

Featured Image

الشيخ محمد بن زايد رئيس دولة الإمارات. (وام)

أبوظبي (وام)

رئيس الإمارات يأمر بالإفراج عن 1530 نزيلاً في المنشآت الإصلاحية والعقابية بمناسبة عيد الاتحاد

أمر الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات بالإفراج عن 1530 نزيلاً في المنشآت الإصلاحية والعقابية ممن صدرت بحقهم أحكام في قضايا مختلفة وتكفل سموه بتسديد الالتزامات المالية التي ترتبت عليهم تنفيذاً لتلك الأحكام ..وذلك بمناسبة احتفالات الدولة بعيد الاتحاد الحادي والخمسين.

وتأتي مبادرة الشيخ محمد بن زايد لإتاحة الفرصة أمام هؤلاء النزلاء لبدء حياة جديدة لبناء مستقبلهم وخدمة أنفسهم ومجتمعاتهم وإدخال السرور على أهلهم في هذه المناسبة الوطنية العزيزة وبهدف الحفاظ على استقرار أسرهم وتخفيف معاناتها وذلك في إطار نهج سموه الدائم في الاهتمام بكل ما يحقق مصلحة الإنسان ويرتقي بمستوى حياته.

بمناسبة الاحتفالات بعيد الاتحاد.. الشيخ محمد بن زايد رئيس الإمارات يأمر بالإفراج عن 1530 نزيلاً

وأصدر رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة قرارا بتسديد ديون المتعثرين من المواطنين ضمن ""صندوق معالجة الديون المتعثرة" من خلال قيام 17 بنكاً ومصرفاً ومؤسسة تمويل على إعفاء 1214 مواطناً من مديونياتهم بقيمة إجمالية تبلغ أكثر من 536 مليوناً و 230 ألف درهم.

وقال جبر محمد غانم السويدي وزير دولة رئيس اللجنة العليا لصندوق معالجة الديون المتعثرة، إن هذه المبادرة تجسيد لنهج الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الذي يجعل من سعادة المواطن وتحسين مستوى معيشته والتفاعل الإيجابي مع مشاكله وتعزيز أسباب الاستقرار الأسري والمجتمعي ..أولوية رئيسية وهدفاً أساسياً وذلك إنطلاقا من إيمانه بالدور المحوري للمواطن في تحقيق أهداف الوطن التنموية وطموحاته وصنع نهضته.

وأضاف السويدي أن إعفاء هذا العدد من المواطنين من مديونياتهم يؤكد حرص القيادة على دعم المواطن في كل الظروف وإتاحة الفرصة أمامه للمشاركة الفاعلة في تنمية مجتمعه ووطنه.. معبراً عن شكره وتقديره للبنوك والمصارف والمؤسسات المالية المشاركة في هذه المبادرة، لما أبدته من تعاون كبير وشعور وطني بالمسؤولية تجاه المجتمع.

وتأتي مباردة رئيس الإمارات ضمن احتفالات الدولة بالعيد الوطني 51.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

اشترك في نشرتنا الاخبارية