Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

إيران تدفن عقيداً في الحرس الثوري قتل في سوريا

image

أخبار الآن | طهران - إيران

أقيمت جنازة ضابط كبير في الحرس الثوري الإيراني، قتل وهو يقاتل في سوريا قبل أيام، وفقاً لوسائل الإعلام الإيرانية.

وذكرت وكالة إذاعة إيران، الجمعة، أن العقيد أبو الفضل سارلك ، دفن في مسقط رأسه في " راي" في ضواحي طهران.

أضافت الوكالة التي تديرها الدولة، أن سارلك كان "أحد القادة الذين قاتلوا ضد التكفيريين في العراق وسوريا لسنوات عديدة"، في إشارة إلى العمليات العسكرية الإيرانية في تلك الدول.

إيران تدفن عقيداً في الحرس الثوري قتل في سوريا

واوضح تقرير الوكالة أن سارلك قتل في انفجار عبوة ناسفة شرقي حلب يوم الأحد.

وقبل أيام، أفادت وكالات في إيران، بأن ضابط الحرس الثوري توفي في بلدة إثريا (أثرية) على طول الطريق بين حماة والرقة.

ونشرت وسائل الإعلام الإيرانية، بما في ذلك مهر نيوز، صوراً لجنازة سارلك إضافة إلى صورة للضابط إلى جانب قاسم سليماني، القائد السابق لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، الذي قتل في غارة جوية أمريكية في يناير.

إيران تدفن عقيداً في الحرس الثوري قتل في سوريا

وتنشط خلايا داعش في المنطقة المحيطة بإثريا، وتقوم بهجمات بالعبوات الناسفة في الأشهر الأخيرة، في حين فقد تنظيم داعش آخر معقل إقليمي له في شرق سوريا في مارس 2019، وأعاد بقايا التنظيم منذ ذلك الحين تشكيل سلسلة من هجمات العصابات.

وحذر تشارلز ليستر، المحلل المتخصص في الصراع في سوريا، في تقرير نشره معهد الشرق الأوسط في فبراير/شباط، من أن تنظيم داعش ينمو بثقة وقدرة غرب الفرات في صحراء وسط سوريا.

إيران تدفن عقيداً في الحرس الثوري قتل في سوريا

للمزيد:

نشطاء يقولون إن إيران لن تنسحب من شرق سوريا

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.