Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

نجاة وزير داخلية تونس من محاولة اغتيال

26/03/2022 . 17:41

Featured Image

أرشيفية.. وزير داخلية تونس توفيق شرف الدين

تونس (أخبار الآن)

تونس.. شهدت العام الماضي أكبر عدد من محاكمات الإرهاب منذ عام 2011

 

قال المتحدث باسم الإدارة العامة للحرس الوطني حسام الدين الجبابلي، إن تقدم الأبحاث حول العملية الإرهابية التي حصلت في قبلي مؤخرا أثبتت أن عملية الطعن، التي استهدفت دورية للحرس الوطني من قبل عنصر متطرف، وتمت السيطرة عليه، كان على علاقة مع مجموعتين بمدنين وسوسة.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي بثكنة العوينة، السبت، أن هذه العملية كانت تُمهد لاستهداف اغتيال وزير الداخلية توفيق شرف الدين، وطعنه بسكين من قبل هذا العنصر الإرهابي خلال زيارته الأخيرة إلى ولاية توزر.

وأشار إلى أنه تم إيقاف عنصر بسوسة كان على علاقة بهذه العملية، مع فتاة تم إيقافها في مطار تونس قرطاج الدولي منذ عام ونصف وكان سيتم استخدامها لتنفيذ عملية ارهابية بمنطقة سياحية.

وأصبح خطر الهجمات الإرهابية، في تونس إلى قضية يمكن السيطرة عليها في السنوات الأخيرة، وأصبحت الإصلاحات المتعلقة بالاحتراف والشفافية وسيادة القانون أساسية لدفع هيكل مكافحة الإرهاب في البلاد إلى الأمام.

وتشهد تونس في الفترة الحالية فترة صعبة على المستوى السياسي في ظل تواجد الرئيس قيس سعيد على رأس السلطة، ولكنه رغم هذا التوتر السياسي إلا أن خطر العمليات الجهادية في تونس بات قضية يمكن السيطرة عليها.

استنادًا إلى البيانات المقارنة خلال العقد الماضي ، لا توجد دلائل على أن هذا هو الحال - على الأقل حتى الآن.

انخفضت إحصاءات الاعتقال من عام 2021 فعليًا عن العام السابق ويبدو أنها تدعم فكرة أن الجهادية لا تزال مشكلة أقل خطورة مما كانت عليه في 2015-2018.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.