Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

الداخلية التونسية تحبط عملية إرهابية..والمتورطة فتاة

29/01/2022 . 00:16

Featured Image

إيقاف فتاة بمطار قرطاج تلقت تدريبات في سوريا بهدف تنفيذ عملية إرهابية في تونس

تونس (أخبار الآن)

إيقاف فتاة بمطار قرطاج تلقت تدريبات في سوريا بهدف تنفيذ عملية إرهابية في تونس

  • فتاة تبلغ من العمر 22 سنة كانت تنوي القيام بعملية إرهابية بالبلاد التونسية
  • الفتاة عادت من سوريا حيث التحقت بإحدى التنظيمات الإرهابية هناك وتلقّت تدريبات

 

أعلنت وزارة الداخلية التونسية ،اليوم الجمعة، عن إحباط محاولة القيام بعملية إرهابية كانت ستستهدف مناطق سياحية وإيداع منفذتها السجن إثر ختم الأبحاث بشأنها وعرضها على النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب.

أكدّت وزارة الداخلية التونسية  مساء اليوم 28 جانفي 2022 في بلاغ لها، أنّه إثر توّفر معلومات لدى الإدارة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني مفادها نية فتاة تبلغ من العمر 22 سنة القيام بعملية إرهابية بالبلاد التونسية وذلك بعد رجوعها من سوريا حيث التحقت بإحدى التنظيمات الإرهابية هناك وتلقّت تدريبات.

وقد تم التنسيق مع النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب بتونس،  حيث تعهدت الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب بإدارة مكافحة الإرهاب للشرطة الحرس الوطني القيام بالتحريات اللازمة.

وفي 10 جانفي 2022، أثناء قدومها من تركيا و بدخولها مطار تونس قرطاج بتونس تم إلقاء القبض عليها وأثناء التحري معها، أفادت وأنها خلال صائفة سنة 2020 التحقت بتركيا لتتولّى خلال سنة 2021 التحوّل إلى سوريا بمساعدة شخص من "جنسية سورية" وهناك التحقت بإحدى التنظيمات الإرهابية حيث شرعت في تلقّي تدريبات بغاية تحضيرها للقيام بعملية انتحارية بالتراب التونسي وتحديدا بإحدى المناطق السياحية.

وصرحت أنها تواصلت خلال تواجدها بسوريا مع شخص تونسي الجنسية الذي كان سيتولّى انتظار حلولها ببلاد التونسية لتمكينها من حزام ناسف للقيام بالعملية المذكورة.
وبالتحري في شأن شريكها في العملية تبيّن أنه عنصر إرهابي وقد تم إلقاء القبض عليه وإيداعه مؤخرا في السجن من أجل تورطه في التخطيط والإعداد لعمليات إرهابية كانت ستستهدف مسؤولين من عيار ثقيل في الدولة خلال نهاية السنة الفارطة.

و تم إحالة المعنية على النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب التي تم إصدار بطاقة إيداع بالسجن في شأنها و مازالت الأبحاث متواصلة.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.