وذكر موقع وزارة الداخلية المصرية على حسابها على يوتيوب "تمكنت أجهزة وزارة الداخلية صباح اليوم من القضاء على أكبر وأخطر التشكيلات العصابية الإجرامية المسلحة بمنطقة صعيد مصر "محافظه أسوان" ..تخصص نشاطه الإجرامى فى جلب والإتجار بالمواد المخدرة والتنقيب عن خام الذهب وإستخراجه بطرق غير مشروعة بمناطق مختلفة أشهرها منطقة (مرسى علم بالبحر الأحمر) وإرتكاب جرائم قتل وخطف وبلطجة… ويتكون التشكيل من عدد (١٢ عنصر إجرامى شديد الخطورة يتزعمهم شقى خطر يدعى "حمدى أبو صالح " محكوم عليه هارب من حكم بالإعدام وعدد من أحكام المؤبد والسجن والسابق إتهامه فى العديد من القضايا الجنائية المتنوعة "قتل - إتجار بالمخدرات-بلطجة") ..حيث إتخذ التشكيل من المنطقة الجبلية المتاخمة من قرية عرب كيما بدائرة مركز كوم أمبو بمحافظة أسوان مركزاً لمزاولة نشاطهم الاجرامى"

 

هكذا تم القبض على العصابة

وأضافت الداخلية المصرية أنه ومن خلال أعمال الرصد والمتابعة وردت معلومات للأجهزة المعنية بالتحركات الخاصة بالتشكيل العصابى ومن خلال وضع خطة أمنية بإستخدام القدرات الفنية العالية فى الرصد والتحليل والتحريات أمكن تتبع خط سير التشكيل العصابى ورصد تحركاته .. وعقب إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تم إستهدافه بعدة مأموريات شاركت فيها أجهزة الوزارة (قطاع الأمن العام - قطاع الأمن المركزى- مديرية أمن أسوان - والمجموعات القتالية عالية الكفاءة).

إلى ذلك أردفت الوزارة أنه  أمكن فجر اليوم رصد تحرك أفراد التشكيل العصابي يستقلون عدد(٢سيارة نصف نقل) وبحوزتهم أنواع مختلفة من الأسلحة خاصة الأسلحة الثقيلة .. وبمحاصرتهم من خلال الأكمنة المعدة لذلك بادروا بإطلاق الأعيرة النارية تجاه القوات وبالتعامل معهم بتبادل إطلاق النيران والذى إستمر لعدة ساعات حتى صباح اليوم مما أسفر عن مصرع زعيم وأفراد التشكيل العصابى ، وضبط بحوزتهم (مدفع أر بى جى- ٢رشاش متعدد بشرائط الذخيرة -عدد ١٢ سلاح آلى - عدد أربعة بنادق مختلفة الأنواع - عدد ٢ طبنجة وفرد خرطوش-كميات من الذخيرة المختلفة لكافة الأسلحة) .. كما ضبط بحوزتهم كمية من المواد المخدرة لمخدر (الحشيش - البانغو - الشادو).

وللتذكير أنه قُتل عنصران خارجان على القانون وجُرح اثنان من ضباط الأمن المركزي في تبادل إطلاق نار خلال مداهمة لضبط خارج على القانون ومحكوم عليه في قضايا إتجار بالمخدرات وسرقة بالإكراه بمنطقة الرياض بمركز منية النصر في الدقهلية شمالي القاهرة،