Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

الأسد يخرق الهدنة شمال درعا ويحاول اقتحام بلدات اللجاة

أخبار الآن | اللجاة - سوريا - (محمد الحوراني)

تتصدى فصائل الجيش السوري الحر لمحاولات قوات النظام التقدم في منطقة اللجاة الواقعة في محافظة درعا جنوب سوريا، إذ يسعى النظام إلى السيطرة على بلدة محجة ومحيطها لتأمين الطريق الدولية الواصلة بن دمشق ودرعا مستغلا قرار وقف إطلاق النار. من جهته أكد الجيش الحر على حقه في الدفاع عن المناطق التي يسيطر عليها. مراسلنا محمد الحوراني يرصد في تقريره التالي المعارك التي يخوضها الجيش الحر في صد تقدم قوات الأسد.

وصلنا إلى منطقة اللجاة شمال شرق درعا، التي تشهد اشتباكات بين فصائل الجبهة الجنوبية وقوات الأسد التي تحاول السيطرة على بلدة الوردات والمجيدل لمحاصرة بلدة محجة التي رفضت مصالحة النظام، أواخر العام الماضي. لدى وصولنا تعرضنا للقصف من قبل الطائرات الحربية والمروحية، التي لم تفارق سماء اللجاة طوال اليوم.

تقدمنا ​​إلى نقاط الاشتباك الأولى للجيش الحر، الذي نجح بصد اقتحام قوات النظام لبلدة الوردات ودمر دبابتين وقتل آخرين بينهم ضابط برتبة نقيب.

يسعى النظام إلى السيطرة على بلدة محجة ومحيطها، لتأمين الطريق الدولية الواصلة بين دمشق ودرعا، مستغلا قرار وقف اطلاق النار. بدورها بينت فصائل الجبهة الجنوبية التزامها بالقرار مؤكدة على حقها المشروع في الدفاع عن مناطق سيطرتها.

معارك عنيفة خاضها الثوار هنا مع قوات النظام واستخدم الجيش الحر المدفعية ومضادات الدروع لوقف تقدم النظام على قرى وبلدات اللجاة. ويسعى الجيش الحر إلى فتح الطريق الى بلدة محجة بعد ان فرضت قوات الاسد حصارا عليها لإخضاعها للمصالحة او الحرب.

 

من درعا مراسل أخبار الآن في درعا وريفها محمد الحوراني 

 

إقرأ أيضاً

غليون: عاصمة سورية اليوم في "حميميم" وليس دمشق!

8 فصائل معارضة تعلن اندماجها في مجلس قيادة تحرير سوريا

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.