مباشر

ملفات داعش: أكثر من 800 وثيقة أصلية تحتوي معلومات مفصلة عن مقاتلي التنظيم

 

حتى بعد مرور أكثر من 3 أعوام  على تحرير مدينة الرقة من حكم داعش، ما زالت موفدة أخبار الآن، جنان موسى، قادرة على تعقب مئات الوثائق الأصلية التابعة للتنظيم والموجودة في المدينة.

تساعد هذه الملفات التي لم تنشر من قبل على دراسة وفهم التنظيم، وتحتوي على عدد كبير من أسماء مقاتلي داعش الأجانب والسوريين.

لم ينشىْ المجتمع الدولي محكمة دولية لمحاسبة عناصر داعش حتى الآن. في العديد من البلدان، استطاع أفراد داعش العائدين من سوريا التهرب من العقوبات، بسبب "نقص الأدلة" وفق ما تقول حكومات تلك الدول.

800 وثيقة

بناء عليه، قرر تلفزيون الآن تعقب وثائق داعش الأصلية ونشرها على هذا الموقع، وأصبح الآن بإمكان أي شخص رؤية هذه الأوراق أو التحقق منها بنفسه، والإطلاع على الأسماء والمعلومات التي تحتوي عليها.

هذا مشروع مستمر، إذ سنقوم باستمرار بإضافة الملفات الجديدة الخاصة بالتنظيم في كل مرة نعثر عليها.

نبذة مختصرة عن ملفات داعش المسربة

  • عددها أكثر من 800 وثيقة.
  • معظمها تعود لـ "كتيبة الفاتحين" التابعة لداعش.
  • هذه الاستمارات تحتوي على معلومات مفصلة عن مقاتلي داعش تتعلق بأسمائهم وأعمارهم وبلدانهم الأصلية وخلفياتهم ووظائفهم السابقة ومنصبهم في صفوف التنظيم.
  • هناك أيضاً وثائق تظهر الرواتب الشهرية التي حصل عليها أفراد داعش.
  • بعض الوثائق ترفع إلى لجنة الغنائم التابعة لداعش، قام أفراد التنظيم بملء هذه الأوراق مع ذكر المعارك التي شاركوا بها ليكونوا بذلك مؤهلين للحصول على جزء من غنائم الحرب.
  • الوثائق من عام 2014 وجميعها باللغة العربية.
  • هذه الملفات أصلية صادرة عن داعش، ننشرها كما وجدناها، ونضيف عليها فقط الشعار الخاص بأخبار الآن.

أو يمكنكم تصفح هذه المستندات في معرض الصور التالي:

تغريدات جنان