الأرقام تكشف: عدد الضحايا البريطانيين بسبب الإغلاق قد يعادل عدد وفيات ”كورونا“

مقابل كل 3 حالات وفاة بسبب كورونا، توفي شخصان آخران بسبب عدم تلقيهم علاجاً طبياً حيوياً

image

صورة لشاشة عملاقة في مانشستر البريطانية تحمل عبارة "إبق في المنزل" في ظلّ تفشي فيروس "كورونا". المصدر: Getty

أخبار الآن | المملكة المتحدة – thesun

كشف تقرير رسمي بريطاني أنّ “عدد الضحايا بسبب الاغلاق في ظلّ فيروس كورونا المستجد، قد يوازي إلى حدّ كبير عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم بسبب الفيروس نفسه”.

وبحسب الأرقام، فإنّه “مقابل كل 3 حالات وفاة بسبب كورونا، توفي شخصان آخران بسبب عدم تلقيهم علاجاً طبياً حيوياً”.

وبين مارس/آذار ومايو/أيار الماضيين، كان هناك 25 ألف حالة وفاة بسبب فيروس “كورونا”. وفي الوقت نفسه، توفي أيضاً 16 ألف آخرين، من بيهم 6 آلاف كانت لديهم مخاوف من الذهاب إلى وحدات العناية الطبية A&E.

وحينها، فقد شعر الناس أنه يجب عليهم البقاء في المنزل وذلك بسبب رسالة الحكومة البريطانية التي دعت إلى ذلك. ومع هذا، فإن هناك اعتقاد بأنّ 10 آلاف شخصاً فقدوا حياتهم في دور الرعاية، بعد خروجهم في وقت مبكر من المستشفيات. في المقابل، فقد جرى إنقاذ حوالى 2500 شخص بسبب انخفاض التلوث والحوادث، وذلك وفقاً لصحيفة “ذا صن” البريطانية.

الى اين وصل العالم على طريق لقاحات كورونا

يتسابق حتى الان أكثر من 140 فريقا من الباحثين حول العالم لتطوير لقاح آمن وفعال يقضي على فيروس كورونا المستجد، الذي أودى بحياة قرابة 700 الف شخص وأصاب نحو 19 مليونا في اكثر من مئتين وعشر دول حول العالم ، منذ ظهوره لأول مرة في الصين أواخر العام الماضي تحديدا في شهر ديسمبر كانون الاول من عام 2019 .

 

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.