أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي

image

Pair of open human hands close up in front of person with light pink ribbon symbol of surviving breast cancer

أخبار الآن | دبي – الإمارات العربية المتحدة (فدوى السباعي)

لازلنا بشهر أكتوبر شهر التوعية بسرطان الثدي، الدكتورة ريتا صقر استشارية أمراض النساء والتوليد وجراحة الثدي تحدثت لأخبار الآن عن أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي والعوامل التي قد تزيد من خطر الإصابة به، وعن علاقته بالوراثة.

اعتبرت د. ريتا صقر الكشف المبكر عن سرطان الثدي السلاح الوحيد لمحاربته والنجاح في علاجه، وتقوم د.صقر بحملات التوعية بسرطان الثدي لرفع المعرفة المجتمعية بأعراضه وآلية علاجه، الأمر الذي يرفع نسبة الشفاء والتعافي منه للبقاء على قيد الحياة.

وأكدت د. صقر عن أهمية الوقاية والتي اعتبرتها خيرا من العلاج، كما ألقت الضوء عن أهم طرق الوقاية من سرطان الثدي والتي تكمل في اعتماد نضام غدائي صحي والقيام بالتمارين الرياضية بشكل منتضم وغيرها.

تنصح الدكتورة صقر النساء باعتماد تشخيص منزلي كل شهر قبل بدأ الدورة الشهرية وبعدها للتأكد من عدم وجود أية تغيرات في الثدي واللتي قد تدعو للشك، وفي حين ملاحضة تغيرات في شكل الثدي أو الاحساس بوجود جسم غريب داخله، يجب الاتجاه فورا لرؤية طبيب مختص للتأكد من إذا ما كان هناك سرطان أو لا عن طريق التشخيصات اللازمة.

مصدر الصورة: StoryBlocks

اقرأ أيضا:

هل تساهم السمنة فعلاً في ارتفاع خطر سرطان الثدي لدى النساء؟

 

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.