Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

فنان فلبيني يحول شواطئ دبي إلى لوحات فنية

22/07/2022 . 14:22

دبي (رويترز)

ناثانيال ألابيدي فنان فلبيني يزين رمال شواطئ دبي باستخدام مجرفة

  • سجل ناثانيال رقما قياسيا في موسوعة جينيس لأكبر صورة رملية في العالم لخريطة الإمارات وقادتها.
  • رسم ناثانيال بالرمال لوحة الموناليزا للفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي.

باستخدام مجرفة، يرسم فنان فلبيني مقيم في دبي لوحات وصورا على رمال شواطئ دبي.

وفي الساعات الأولى من الصباح، يتوجه ناثانيال ألابيدي إلى أحد الشواطئ في دبي وينتظر المد المنخفض المثالي ليبدأ في رسم عمله الفني الجديد على الرمال المسطحة والرطبة.

وقال "فن الرسم على الرمال هو مجرد طريقة أخرى للتعبير عما أفعله، وأنا أحب القيام بذلك لأنه يشمل تلك الطبيعة العابرة، أنا أبتكر شيئا ما لمدة ثلاث أو أربع ساعات ثم عندما يبدأ الماء في الارتفاع، يمحوها أو يأخذها بعيدا. أحب فكرة الطبيعة العابرة. إنها تذكرك كثيرا بالحياة".

وقبل أن يشرع في رسمه الجديد، عليه أولا التأكد من توقعات المد.

يقول "أولا قبل أن أبدأ في الرسم على الرمال، أتحقق من توقعات المد لأني بحاجة إلى منطقة رطبة ومسطحة، وعادة ما تتكون في أثناء انخفاض المد. لذا بمجرد أن ينخفض المد، يمكنني رسم شيء ما عليها، وأنا أستخدم المجرفة كفرشاة لرسم الصور على الرمال".

موهبة الرسم على الرمال التي يطلق عليها ناثانيال اسم "صلاة الصباح"، اكتشفها في نفسه عام 2014 عندما قرر رسم شجرة عائلته على الشاطئ تكريما لجدته الراحلة.

وقال "إنه شعور جميل للغاية، فهو يجعلك تشعر بالارتباط بمجتمعك، وبالناس أيضا. وطالما أنا هنا، سأستمر في القيام بفن الرسم على الرمل لأنه بالنسبة لي هو شكل من أشكال صلاة الصباح بطريقة ما".

الفنان البالغ من العمر 44 عاما، والذي كان يعمل في السابق في حديقة للأحياء المائية، حوّل هوايته إلى مهنة بدوام كامل إذ يتولى مهام فنية لحساب فنادق.

وفي وقت سابق من هذا العام، انتقل ناثانيال بأعماله الرملية إلى وسط الصحراء، وسجل رقما قياسيا في موسوعة جينيس لأكبر صورة رملية في العالم لخريطة الإمارات وقادتها.

وعن هذا العمل تحدث الفنان الفلبيني قائلا "بالنسبة لهذا العمل، استغرق الأمر 30 يوما للانتهاء منه، في الواقع كنا على وشك الانتهاء منه في غضون 20 يوما، ولكن بعد ذلك جاء وقت كان الطقس فيه سيئا للغاية وهطلت الأمطار وهبت الرياح القوية ومحت ما يقرب من 70 في المئة من العمل، لذلك كان علينا البدء من جديد".

الفنان، الذي علم نفسه بنفسه، رسم بالرمال لوحة الموناليزا للفنان الإيطالي ليوناردو دافنشي وصورة لرئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن زايد، فقط باستخدام يديه بدون أي أدوات.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.