Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

في حادثة عنصرية.. موظف يرفض معانقة طفلتين سمراوين

20/07/2022 . 10:08

Featured Image

بنسلفانيا (رويترز)

حادثة عنصرية جديدة في بنسلفانيا الأمريكية

  • رفض موظف يرتدي زي "دمية" شهيرة مصافحة طفلتين من ذوات البشرة السمراء
  • الحادثة وقعت خلال مهرجان أقيم بولاية بنسلفانيا الأمريكية
  • نجحت والدة الفتاتين في إيصال صوتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي

 

في مشهد محزن أثار ضجة واسعة في أمريكا، رفض موظف يرتدي زي "دمية" شهيرة مصافحة طفلتين من ذوات البشرة السمراء خلال مهرجان أقيم بولاية بنسلفانيا الأمريكية، حسب ما نشرته وسائل إعلام أجنبية.

وأظهر مقطع الفيديو، الذي تداولته والدة الفتاتين، "الدمية" وهي تتجول وتسلم وتعانق جميع الحضور، لكن عندما وصلت إلى الطفلتين الصغيرتين اللتين كانتا تنتظران بحماس وشغف رفضت مصافحتهما، بينما توجه الموظف إلى فتاة أخرى بيضاء كانت بجانبهما وسلم عليها، حسب ما قالته الأم.

ونجحت والدة الفتاتين في إيصال صوتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ إذ كتبت في منشور على إنستغرام: "سأستمر في نشر هذا؛ لأن هذا جعلني غاضبة".

وروت السيدة ما حدث لها بالحديقة قائلة: "كنا في طريقنا للخروج من المكان، وأراد الأطفال التوقف لرؤية الشخصيات. هذا الشخص المثير للاشمئزاز قال لأطفالنا بشكل صارخ: لا، ثم شرع في عناق الفتاة البيضاء الصغيرة المجاورة لنا!".

وأضافت: "ثم عندما ذهبت للشكوى من ذلك، نظروا إلي وكأنني مجنونة، سألت السيدة عن الشخصية وأردت أن أرى المشرفة، وأخبرتني أنها لم تكن تعرف!! لن أخطو على الإطلاق إلى SesamePlace، حيث أقيم الحدث، مرة أخرى!". كما شجعت والدة الفتاتين متابعيها على إعادة نشر الفيديو، قبل أن تضيف: "أعيدوا لي أموالي".

ورداً على الحادثة العنصرية قال الموقع الرسمي لـSesame Place، إن الممثل أكد أن إيماءة اليد التي شوهدت في الفيديو "لم تكن موجهة إلى أي شخص محدد"، وأضاف: "إن علامتنا التجارية وحديقتنا وموظفينا يمثلون الشمولية والمساواة في جميع الأشكال"، ولا نتسامح مع أي من هذه السلوكيات.

وأضاف البيان بالقول: "نعتذر لهؤلاء الضيوف على عدم تقديم التجربة التي توقعوها، ونلتزم ببذل قصارى جهدنا لكسب زيارة ودعم جميع الضيوف".

وقوبل الفيديو بالغضب على الإنترنت، بما في ذلك من محامي الحقوق المدنية الشهير بن كرومب الذي قال: إن "السلوك مثير للاشمئزاز. تصرف الممثل كان مفجعاً".

المغنية كيلي رولاند، انتقدت هي الأخرى الحديقة قائلة: "هاتان الفتاتان الرائعتان لن ينسيا هذا الشعور أبداً! إنهما طفلتان!! يجب أن تخجلوا من أنفسكم على هذا البيان المثير للشفقة!".

فيما نشر مغرد فيديو آخر من الحديقة نفسها للموظف نفسه وهو يتجاهل طفلة أخرى من ذوات البشرة السوداء، وعلق عليها قائلاً: "يبدو أن الموظف ينخرط في نمط من التجاهل المتعمد للأطفال السود الذين يحاولون الاقتراب منه. يحتاج هذا الموظف إلى طرده اليوم".

قد يهمك أيضا: في مشهد صادم.. مراهق يعتدي على رجل مسن بالشتم والضرب!

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.