Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

بسبب تسلا.. فورد تخطط لتسريح 3200 موظف في أوروبا

24/01/2023 . 16:00

Featured Image

علامة فورد - تعبيرية - (رويترز)

برلين (رويترز)

فورد تخطط لتسريح 3200 موظف في أوروبا

أعلنت نقابة عمال المعادن في ألمانيا، IG Metall، أن شركة فورد موتور، تخطط لإلغاء ما يصل إلى 3200 وظيفة في أنحاء أوروبا ونقل بعض أعمال تطوير المنتجات إلى الولايات المتحدة.

ويؤدي ارتفاع تكاليف مواد بطاريات السيارات الكهربائية والتباطؤ المتوقع في اقتصادات الولايات المتحدة وأوروبا إلى الضغط على شركات صناعة السيارات لخفض النفقات.

قال محللون إن حرب أسعار السيارات الكهربائية التي أطلقتها شركة تسلا في وقت سابق من هذا الشهر زادت من حدة هذا الضغط.

وقالت IG Metall إن الشركة تريد إلغاء ما يصل إلى 2500 وظيفة في تطوير المنتجات وما يصل إلى 700 وظيفة في الأدوار الإدارية، حيث تتأثر المواقع الألمانية بشكل أكبر.

بسبب تسلا.. فورد تخطط لتسريح 3200 موظف في أوروبا

تم إبلاغ العمال في موقع كولون التابع لشركة صناعة السيارات الأمريكية، والذي يعمل به حوالي 14000 شخص - بما في ذلك 3800 في مركز تطوير في منطقة ميركينيش - بالخطط في اجتماعات مجلس العمل.

ورفض المتحدث باسم فورد في ألمانيا التعليق، في إشارة إلى بيان سابق قال فيه إن التحول إلى إنتاج السيارات الكهربائية (EVs) يتطلب تغييرات هيكلية ولن يقول المزيد حتى يتم الانتهاء من الخطط.

قال متحدث باسم الشركة في مقرها في ميشيغان إن المناقشات مع مجالس العمل الألمانية مستمرة وأن الشركة تحتاج إلى أن تكون "أكثر تنافسية" أثناء انتقالها إلى إنتاج السيارات الكهربائية، ولم يعلق على خطط عمل محددة.

أعلنت فورد العام الماضي عن استثمار بقيمة 2 مليار دولار لتوسيع الإنتاج في مصنعها في كولونيا لصنع نموذج كهربائي بالكامل للسوق الشامل. ينتج المصنع حاليًا سيارة Ford Fiesta بالإضافة إلى المحركات وناقلات الحركة.

تخطط شركة صناعة السيارات، التي توظف حوالي 45000 شخص في أوروبا، لسبعة نماذج كهربائية جديدة في المنطقة، وموقع تجميع بطاريات في ألمانيا ومشروع مشترك لتصنيع خلايا النيكل في تركيا كجزء من حملة كهربائية كبيرة في القارة.

كما أن لديها شراكة مع فولكس فاجن لإنتاج 1.2 مليون سيارة على منصة كهربائية لشركة صناعة السيارات الألمانية MEB على مدى ست سنوات.

بسبب تسلا.. فورد تخطط لتسريح 3200 موظف في أوروبا

قال ممثلو فورد وفولكس فاجن إن هذه الشراكة لا تزال قائمة، على الرغم من أن المتحدث باسم فورد في الولايات المتحدة أضاف أن دور فولكس فاجن في الجيل القادم من سيارات فورد الأوروبية لم يتحدد بعد.

بلغت هوامش أرباح فورد قبل خصم الضرائب في أوروبا 2.2٪ من المبيعات للأشهر التسعة الأولى من عام 2022، وهي أقل بكثير من المستويات في أمريكا الشمالية. كما حذرت في أكتوبر من ضعف الأوضاع الاقتصادية في أوروبا.

وقالت IG Metall: "إذا لم تضمن المفاوضات بين مجلس العمل والإدارة في الأسابيع المقبلة مستقبل العمال، فسننضم إلى العملية".

وأضافت النقابة: "لن نتراجع عن الإجراءات التي يمكن أن تؤثر بشكل خطير على الشركة، ليس فقط في ألمانيا ولكن في جميع أنحاء أوروبا."

وارتفعت أسهم شركة فورد بنسبة 3.9٪ إلى 12.89 دولارًا بعد ظهر يوم الاثنين في نيويورك. وزادت أسهم شركة جنرال موتورز المنافسة 3.1% إلى 36.45 دولارًا، في حين صعد سهم تسلا 7.6% إلى 143.60 دولارًا.

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.

اشترك في نشرتنا الاخبارية