Open in App Akhbar Alaan
Rating
استخدم تطبيقنا ×

سلع الإنترنت أرخص من المتاجر.. هل تطبق الشركات نظام " الشراء الآن والدفع لاحقًا"؟

26/09/2022 . 21:51

Featured Image

صورة تعبيرية عن البيع من خلال الإنترنت (مواقع التواصل)

القاهرة (أخبار الآن)

البيع الإلكتروني .. أسعار تنافسية وتكلفة منخفضة

في كل مكان في العالم، ترتفع أسعار المواد الغذائية والخدمات والسلع الكهربائية والإلكترونية بوتيرة سريعة، إلا في مكان واحد هو الإنترنت، حيث ترتفع الأسعار على الإنترنت بشكل أبطأ بكثير مما هي عليه في الاقتصاد الاستهلاكي الحقيقي.

في أغسطس، ارتفعت الأسعار عبر الإنترنت في الولايات المتحدة بنسبة 0.4٪ على أساس سنوي، وفقًا لمؤشر أسعار Adobe Digital، في وقت بلغ معدل التضخم 8.3٪ للفترة نفسها، أو 6.3٪ إذا تم  استبعاد تكاليف الغذاء والطاقة.

الأسعار التنافسية

استخدم تجار التجزئة الرقميون في البداية أسعارًا منخفضة لجذب المتسوقين من المنافسين الحقيقيين، لكن مع زيادة عمليات البيع عبر الانترنت وكثرت المنافسة، اضطر تجار الانترنت إلى خفض الأسعار أو عمل خصومات حتى لا يذهب زبائنهم إلى مواقع أخرى.

كما استخدم تجار التجزئة الذين يبيعون من خلال المتاجر وعبر الإنترنت مواقعهم الإلكترونية للتخلص من فائض المخزون بسعر مخفض.

وكان مجال الإلكترونيات هو الأكثر بيعًا عبر الانترنت، بسبب انخفاض أسعار النماذج القديمة منه مع طرح إصدارات جديدة، سواء في الهواتف أو الحواسب الآلية، مما أتاح للتجار بيع النماذج القديمة بأسعار تنافسية.

انخفاض المبيعات

في حين أنه من المفترض أن يكون الشراء على الإنترنت أكثر جاذبية للمستهلكين المهتمين بالسعر، إلا أن شركات التجارة الإلكترونية في الوقت الحالي تفقد حصتها في السوق.

في الشهر الماضي، تم إجراء 24٪ من مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة عبر الإنترنت، بانخفاض عن ذروة بلغت 38٪ في أوائل العام الماضي، بسبب العودة إلى أنماط التسوق الأكثر طبيعية بعد انتهاء وباء كورونا.

وتتوقع أكبر العلامات التجارية للأزياء عبر الإنترنت في أوروبا، Zalando و ASOS، زيادة المبيعات بنسبة 2٪ فقط في السنة المالية الحالية.

زيادة تكاليف النقل

ضعف الطلب يجعل من الصعب على العلامات التجارية الرقمية تعويض ارتفاع التكاليف، خصوصًا أنها تتأثر بفواتير النقل المرتفعة أكثر من المنافسين الذين لديهم شبكة من المتاجر.

أصبح نقل البضائع من المستودعات إلى أبواب العملاء أكثر تكلفة بسبب رسوم الوقود الإضافية وارتفاع أجور شركات النقل.

وفقًا لأبحاث دويتشه بنك، فإن التكاليف المرتبطة بالتوصيل للمنازل تعادل 10٪ إلى 15٪ من مبيعات علامة تجارية إلكترونية، مقارنة بـ 2٪ إلى 3٪ بالبيع في المتاجر.

مؤخرًا، طرحت ماركة الأثاث البريطانية Made.com نفسها للبيع بعد 15 شهرًا فقط من طرحها العام الأولي، بعد أن خفضت توجيه أرباحها ثلاث مرات هذا العام.

كما حددت شركة بيع الأزياء بالتجزئة Zalando حدًا أدنى لقيمة الطلب في المزيد من البلدان لمحاولة حماية أرباح الشركة.

كما انخفضت أسهم شركات التجارة الإلكترونية ASOS و Zalando بأكثر من 70 ٪ هذا العام.

الدفع لاحقًا

يرى آدم كوكران، من دويتشه بنك، إن شركات التجارة الإلكترونية لابد أن تتوسع في نظام " الشراء الآن والدفع لاحقًا".

ويوضح كوكران أن هذا قد يشجع المستهلكين على التسوق عبر الإنترنت أكثر بدلاً من دفع المبلغ بالكامل في المتاجر.

 

مهتم بمواضيع ومقالات مشابهة؟
سجل الآن

شاركنا رأيك ...

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
الرجاء إدخال بياناتك للاشتراك في نشرتنا البريدية.