عاجل

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

ميتسوبيشي تقلل من شأن فضيحة غصن على مستقبلها

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة ( وكالات ) 

قال مسؤول تنفيذي في شركة "ميتسوبيشي"، الثلاثاء، إن تحالفها مع "نيسان" و"رينو"، يمكنه الصمود في مواجهة التغييرات الإدارية، وذلك بعد عزل كارلوس غصن من منصب رئيس مجلس الإدارة بسبب مخالفات مالية.

وأصبح مستقبل التحالف القائم منذ 19 عاما، والذي يعد من أكبر مصنعي السيارات في العالم، محل شكوك بعد القبض على غصن في 19 نوفمبر، ثم إقالته من رئاسة مجلسي إدارة نيسان وميتسوبيشي.

وغصن (64 عاما) هو مهندس التحالف ورئيس مجلس إدارته، ومازال يشغل منصبي الرئيس التنفيذي، ورئيس مجلس الإدارة في رينو.

ومن المقرر أن يلتقي كبار المسؤولين بالتحالف لعقد اجتماعهم الدوري هذا الأسبوع في أمستردام.

وقال مصدر في نيسان، إن من المتوقع أن يناقش المسؤولون التنفيذيون أيضا رئاسة غصن للتحالف، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وقال نائب الرئيس التنفيذي لشركة ميتسوبيشي، ميتسوهيكو ياماشيتا، إنه "بغض النظر عن شكل التحالف، فستواصل الشركات الثلاث توريد المزيد من المكونات معا والاستفادة من علاقاتها لتطوير تقنيات جديدة".

وقال ياماشيتا، الذي كان كبيرا لمهندسي نيسان في السابق: "لا أستطيع أن أقول كيف ستتطور الشراكة الثلاثية، لكن مع حاجة صناعة السيارات الدائمة لمزيد من التقنيات الجديدة، فلن يصبح من الممكن لشركة سيارات واحدة أن تتولى كل شيء بمفردها".

وأضاف أن التحالف سيحتاج إلى "تحديد جهة اتخاذ القرار وكيفية اتخاذه دون غصن"، لكنه واثق من أن "الشراكة قوية بما يكفي لمواجهة التحدي".

 

 

Photo Source: Getty Images - Getty Images AsiaPac - Credit:Tomohiro Ohsumi / Stringer

 

اقرا: تهم إضافية ضدّ كارلوس غصن



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

المستعرض لا يدعم تشغيل الفيديو

آخر الأخبار

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتخزين معلومات على جهازك لتساعدنا على تحسين تجربة الاستخدام واختيار المحتوى والإعلانات التي تناسبك. تصفحك لهذا الموقع يقتضي موافقتك على تخزين هذه الملفات، طالع سياسة الخصوصية ...