رسامون لبنانيون يخطون أسماء ضحايا 4 آب أمام مرفأ بيروت

في مبادرة فردية، قام عدد من الرسامين اللبنانيين بوضع اللمسات الاولى على لوحة تشكيلية سيخطونها على حائط مرفأ بيروت، إحياء لذكرى ضحايا انفجار المرفأ في الرابع من آب 2020، الذي راح ضحيته 200 شخص ستكتب أسماؤهم في هذه اللوحة.

image

أخبار الآن | بيروت - لبنان عيش الآن

إحياء لذكرى ضحايا إنفجار مرفأ بيروت.. مبادرة للرسامين اللبنانيين

في مبادرة فردية، قام عدد من الرسامين اللبنانيين بوضع اللمسات الاولى على لوحة تشكيلية سيخطونها على حائط مرفأ بيروت، إحياء لذكرى ضحايا انفجار المرفأ في الرابع من آب 2020، الذي راح ضحيته 200 شخص ستكتب أسماؤهم في هذه اللوحة.

كارلا كرم، صاحبة الفكرة، أوضحت في حديث خاص لـعيش الآن أن “هذه المبادرة تأتي كنوع من الاستماع الى صوت أهالي ضحايا انفجار 4 آب، من خلال هذه اللوحة التي ستبقى ذكرى لهم”، مشيرة الى أن “هذا المشروع سيحتاج الى شهرين للانتهاء من رسمه، خاصة وأن الرسوم ستكون على طول الحائط، والذي يبلغ ٥٠٠م”.

رسامون لبنانيون يخطون أسماء ضحايا 4 آب أمام مرفأ بيروت

شقيق الضحية جو نون: هذه رسالة إلى الدولة بأننا لن ننسى ما حصل

كارلا كرم، لفتت أيضاً إلى أنه في “الرابع من يونيو ستتم دعوة أهالي الضحايا للمشاركة في هذه اللوحة من خلال التعبير عن وجعهم بالطريقة التي يريدها كل واحد منهم”.

عدد من أهالي الضحايا حضروا اليوم هذه المناسبة، ومن بينهم ويليام نون، شقيق الضحية جو نون من فوج الإطفاء، والذي قال أن “هذه رسالة إلى الدولة بأننا لن ننسى ما حصل، وهذا المشروع هو تكريم للضحايا والشهداء”، وختم: “أنا لست من بيروت ولكن هذا المكان فيه دم أخي وعدد كبير من اللبنانيين، لذلك أنا أصبحت أنتمي الى هذه المدينة”.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.