أزمة وقود في لبنان.. السيارات في طوابير و محطات تغلق أبوابها

 عضو نقابة محطات المحروقات في لبنان جورج البركس لـ"عيش الآن": الحكومة اللبنانية المستقيلة متجهة نحو رفع الدعم عن المحروقات والوضع الحالي غير مطمئن.

image

أخبار الآن | بيروت - لبنان عيش الآن

جورج البركس: الحكومة اللبنانية المستقيلة متجهة نحو رفع الدعم عن المحروقات

عضو نقابة محطات المحروقات في لبنان جورج البركس لـعيش الآن: الحكومة اللبنانية المستقيلة متجهة نحو رفع الدعم عن المحروقات والوضع الحالي غير مطمئن.

أكد عضو نقابة محطات المحروقات في لبنان جورج البركس، في تصريح خاص لـ”عيش الآن”، أن “الحكومة اللبنانية المستقيلة متوجهة لرفع الدعم عن المحروقات بسبب عدم وجود الدولار الذي من خلاله تستطيع أن تستورد المحروقات وهذا ما سينتج عنه ارتفاعاً كبيراً في سعر صفيحة البنزين وسعر صفيحة المازوت”، لافتاً إلى أن هناك “توجه لإصدار بطاقة تمويلية للعائلات المحتاجة للمساعدة، ولكن هذا القانون ليس جاهزاً بعد، وهناك إجراءات لوجيسيتية كثيرة لتحضير هذه البطاقات”.

أزمة وقود في لبنان.. السيارات في طوابير و محطات تغلق أبوابها

تحذيرات من نفاذ احتياطي المصرف المركزي أكثر من الوضع الحالي

البركس لفت إلى أن “أزمة الوقود التي يعاني منها لبنان سببها الأزمة النقدية والشح ونفاذ الاحتياطي من الدولار الأميركي في المصرف المركزي، وهو ما نتج عنه تأخر المصرف بفتح الاعتمادات للشركات المستوردة للمحروقات، لأننا نعلم جميعنا بأن المحروقات في لبنان مدعومة بنسبة 90% من قبل المصرف المركزي”.

أزمة وقود في لبنان.. السيارات في طوابير و محطات تغلق أبوابها

وأضاف: “التأخر في فتح الاعتمادات يؤخر قدوم البواخر، وينتج عنه نقص في مخزون الشركات في مستودعاتها في لبنان، والمحطات والموزعون لا تصلهم الكميات اللازمة من المحروقات، فتضطر المحطات لإقفال أبوابها، أما المحطات التي تملك المحروقات تضطر للتقنين في توزيعها لتستطيع تغطية أكبر عدد من المستهلكين”.

وقال: “مبدئياً من المفترض أن تحل هذه الأزمة ابتداء من يوم الإثنين المقبل، لأن هناك بواخر أنزلت حمولتها يوم الجمعة، ولكن السبت والأحد اجازة نهاية الأسبوع”، مشدداً على أنه “في المستقبل لا شيء يطمئن، فمع مرور الوقت ينفذ احتياطي المصرف المركزي أكثر فأكثر”.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.