بمساعدة ”غوغل“.. رجل كفيف يركض لمسافة 5 كيلومترات بمفرده

كان بانيك فقد بصره في مطلع العشرينيات من عمره بسبب حالة وراثية، وهو يدير حالياً مدرسة للكلاب المستخدمة لمساعدة المكفوفين

image

صورة لتوماس بانيك (50 عاماً) أثناء قيامه بالركض لمسافة 5 كيلومترات بمفرده، الولايات المتحدة. المصدر: reuters

أخبار الآن | الولايات المتحدة – reuters

تمكّن رجل كفيف من الركض لمسافة 5 كيلومترات في “سنترال بارك” في نيويورك، وذلك من دون الاعتماد على كلب أو مساعدة بشرية.

ووفقاً لوكالة “رويترز”، فإن توماس بانيك (50 عاماً) استعان فقط بالذكاء الاصطناعي عبر سماعات موضوعة في هاتف ذكي.

وكان بانيك فقد بصره في مطلع العشرينيات من عمره بسبب حالة وراثية، وهو يدير حالياً مدرسة للكلاب المستخدمة لمساعدة المكفوفين.

وفي تصريح له، يقول بانيك أنّ الأمر الأكثر أماناً لرجل كفيف هو أن يظل في مكانه، لكنني لا أظل في مكاني”.

وسئم الرجل الشغوف بسباقات الماراثون من الاستعانة بكلاب بطيئة لهدايته على الطريق، وقرر منذ نحو عام إيجاد وسيلة للركض بمفرده.

وتحول بانيك الذي يؤمن بأن الإنسان “ولد ليركض” إلى “غوغل“، لإيجاد وسيلة للهاتف كي “يدله على الطريق”.

وتعاون الرجل مع شركة “غوغل” لإعداد برنامج بحث، وتلتقط كاميرا الهاتف الذكي خطاً إرشادياً مرسوماً على مضمار الركض، ويرصد التطبيق موقع الشخص ويزوده بإرشادات سمعية عبر سماعة الأذن.

 

إنجاز عربي جديد.. خاتم يلوّن حياة المكفوفين يفوز بجائزة “جيمس دايسون” لعام 2020

في إنجاز عربي جديد، تمكّنت مريم مصطفى وندى الداش، وهما طالبتان تخرّجتا من الجامعة الأميركية في الشارقة – الإمارات، من اختراع خاتم Touch، وهو خاتم ذكيّ مصمّم بأناقة، بلون أبيض، يحتوي على قناة مركزية يمكنها إنتاج وميض بألوان مختلفة، ليكون مسانداً للأشخاص الذين يعانون من ضعف بصري أو المكفوفين، فيساعدهم على تمييز الألوان كما “رؤية” النصوص الصغيرة. وقد فازت الخريجتان بجائزة جيمس دايسون الوطنية في دولة الإمارات لهذا العام، عن هذا الإختراع.

شاركنا رأيك ...

hnaktv
modanisa

النشرة البريدية

تريد المزيد من أخبارنا وبرامجنا؟
تابع باستخدام حسابك على فيسبوك.