عاجل

بعد فايروس "واناكراي" الالكتروني .. تحذيرات من فيروسات جديدة

أخبار الآن | دبي -  الامارات العربية المتحدة – (وكالات)

بعد أن هاجم فيروس أطلق عليه اسم "واناكراي"، منذ الجمعة الماضي، المنظومة الإلكترونية حول العالم، اكتشف الباحثون فيروساً جديداً على صلة به، يستخدم أدوات قرصنة كشفت عنها مؤخراً وكالة الأمن القومي الأمريكية؛ ونقاط الضعف التي صححتها مايكروسوفت.

وقال الباحث نيكولا غودييه، الخبير في الجريمة الإلكترونية في شركة الأمن المعلوماتي "بروفبوينت": "بعد الهجوم الذي بدأ الجمعة، اكتشف الباحثون في الشركة هجوماً جديداً على صلة بدودة واناكراي، يسمى اديلكوز"، مستدركاً بالقول: "الفيروس قادر على التواري بشكل أفضل ولغايات مختلفة، ويستخدم أدوات قرصنة كشفت عنها مؤخراً وكالة الأمن القومي الأمريكية، ونقاط الضعف التي صححتها مايكروسوفت".

وتتمثل أعراض الهجوم بالنسبة للمستخدم في تباطؤ أداء الحاسوب، ويرجح أن الهجوم بدأ في 2 مايو/ أيار، ولا يزال مستمراً، بحسب ما نشر موقع "CNBC" الخميس.

وأضاف روبير هولمز المسؤول في الشركة ذاتها: "لا نعرف حتى الآن حجم الأضرار، لكن مئات آلاف الحواسيب اخترقت على الأرجح"، مؤكداً أن "الهجوم أوسع نطاقاً من هجوم واناكراي".

وقالت شركة "بروفبوينت" إنها كشفت "اديلكوز" وهي تتقصى "واناكراي" الذي شل في أوروبا خدمات الصحة العامة البريطانية ومصانع شركة "رينو" للسيارات وغيرها.

عملياً يتسلل هذا البرنامج الخبيث إلى حواسيب ضعيفة بسبب الخلل ذاته في نظام "ويندوز" الذي استخدمه "واناكراي" وكشفت عنه الوكالة الأمريكية للأمن القومي وأعلنت مجموعة قراصنة "شادو بروكرز" تسريبه عبر الإنترنت في أبريل/ نيسان الماضي.

وبعد اختراقه الحواسيب وتوغله فيها يقوم البرنامج الخبيث وبشكل خفي بإنتاج وحدات من عملة افتراضية لا يمكن تتبعها تسمى "مونيرو"، شبيهة بعملة "بيتكوين"، ويتم استخراج المعطيات التي تتيح استخدام هذه الأرباح وإرسالها إلى عناوين مشفرة.

ورغم أن "بيتكوين" المعروفة في التداولات الافتراضية تضمن السرية لمستخدميها غير أنه يمكن تتبع مساراتها، أمام "مونيرو" فهي كتيمة؛ لأن سلسلة التحويلات فيها مشفرة تماماً وهذا ما يجعل القراصنة مولعين بها.

 

  • ألمانيا وفرنسا لإيران: كفى دعماً للإرهاب قال وزير الخارجية الألماني، زيجمار جابرييل إن على إيران وقف دعمها لجماعات مسلحة في سوريا والعراق تسهم في زعزعة استقرار الشرق الأوسط وذلك إذا أرادت طهران علاقات طيبة مع الغرب.
  • عاصمة الثورة السورية تسقط في أيدي الأسد بسط نظام الاسد سيطرته  على كامل مدينة حمص بعد إجلاء مسلحي المعارضة من آخر حي كانوا يسيطرون عليه في ثالث المدن السورية التي كانت تعرف بـ"عاصمة الثورة" نتيجة الاحتجاجات الضخمة التي شهدتها عند بداية الأزمة السورية قبل 6 سنوات.
  • أمام عدسة الكاميرا.. قصف الطائرات الحربية يستهدف أحياء درعا تشن قوات الأسد مدعومة بالمليشيات حملة على احياء درعا البلد بغية استعادة النقاط التي خسرتها مسبقا ضمن معركة الموت ولا المذلة، إذ عمدت قوات الأسد على استهداف مدينة درعا بصواريخ الفيل محلية الصنع وبالطائرات الحربية.

آخر الأخبار