عاجل

"فوبيا" تعاني منها زوجة "ماكرون" ربما تعيق أداء مهامها

أخبار ألآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة

منذ أول ظهور لها، شغلت "بريجيت ماكرون"، زوجة رئيس فرنسا الجديد الإعلام، بسبب قصة الحب التي جمعتها بزوجها وتلميذها السابق ودعمها له إلى حين وصولهما معاً الإليزيه، وأكدت وسائل إعلام فرنسية أن السيدة "ماكرون" كان لها دور كبير في وصول زوجها للإليزيه.. لكن ما الذي سيعيقها في أداء مهامها كسيدة أولى؟

مؤخرا كشف موقع "Sud Info" أنّ زوجة الرئيس الفرنسي بريجيت ماكرون تعاني من رهاب (فوبيا) قد يحول دون قدرتها على أداء مهامها كسيدة أولى.

موضوع ذو صلة: ماكرون ليس الأول رغم رقمه القياسي.. سيدات أوليات يكبرن أزواجهن

وفي التفاصيل التي أفصح عنها فرانسوا كزافييه بورمو في كتابه "كواليس نصر" أنّ بريجيت تعاني خوفاً من ركوب الطائرة، إذ لفت إلى أن السيدة الأولى تجنّبت مرافقة زوجها إلى الجزائر وبرلين ونيويورك، خلال حملته الانتخابية.

يُذكر أن مقربا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أكّد أنّه سيكون للزوجته التي تكبره بـ24 عاماً أدوار على مختلف الأصعدة.

الجدير بالذكر كذلك هو ان الفرنسيين تعرفوا على "بريجيت ماكرون" في نيسان/ أبريل 2016 مع إطلاق زوجها حملته الانتخابية، حيث تركت مهنة التدريس لتتفرغ لزوجها ماكرون. 

اقرأ أيضا: 5 حقائق مثيرة عن "سيدة الإليزيه" المحتملة



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

آخر الأخبار