عاجل

غليون: أهمية مؤتمر جنيف 2 تكمن بجلب النظام السوري الى محكمة الدول

مونترو، سويسرا، 23 يناير 2014 ، وكالات -

هذا ورأى رئيس "المجلس الوطني السوري" الأسبق برهان غليون وهو أحد أعضاء وفد المعارضة السورية إلى مؤتمر جنيف 2 أن انعقاد المؤتمر هو فوز كبير للمعارضة السورية وانتصارٌ للشعب السوري باكمله.

وأوضح غليون ان اهمية المؤتمر تكمن بجلب النظام الى محكمة الدول وبداية تعليق حبل المشنقة له، لافتا إلى أن موقف روسيا من النظام ليس جديد علينا، وهو لا يدعم النظام فقط بل يقدم له الاسلحة والخبراء.

لافتا إلى ان عدة دول خلال مؤتمر جنيف 2 عبرت عن رفضها لنظام لا يهتم إلا بنفسه وهو مستمر في انكار الواقع الحقيقي الذي يدفعه إلى قتل شعبه".

واعتبر في حديث تلفزيوني إلى انها "هذه ليست إلا البداية وهذا شيء مهم جدا، والمرحلة القادمة ستكون أصعب"، لافتا إلى ان "موتمر جنيف لن يخرج منه أمور كثيرة لأن النظام لا يمكن ان يسلّم في المفاوضات".
وأضاف: "الدول المشاركة في المؤتمر أكد ورددت ان لا خيار آخر لسوريا سوى تشكيل هيئة حكم انتقالية"، مشددا على اننا نريد من الدول ان تعترف ان هذا النظام قد انتهى وان الحق مع الشعب السوري في مطالبه".
وشدد على اننا "متمسكون بمبدأ إعطاء العلويين الذين هم جزء لا يتجزأ من الشعب السوري دورا في المستقبل في السلطة القادمة".
و أعلن الائتلاف السوري المعارض أن وفده المشارك في مؤتمر "جنيف 2" برئاسة أحمد الجربا، بحث مع وزير الخارجية الصيني "أفق التعاطي المستقبلي في آليات إنجاح المفاوضات، والحوار مع النظام في سوريا".


آخر الأخبار