عاجل

البحث عن جمال فاتن.. قادها الى نهاية درامية!

أخبار الآن | دبي - الامارات العربية المتحدة 

سمعنا جميعا "قصص الرعب" التي تلي الخضوع لعمليات التجميل، حيث تعرض البعض الى تجلطات دموية قاتلة أو الى نوبات قلبية لكننا لا نعرف أبدا عن الأخطاء الأخرى التي قد تحدث في عمليات التجميل وتكون ناتجة عن خطأ طبي قاتل! 

في ذات الصدد، فتحت سلطات غواتيمالا تحقيقا لكشف ملابسات وفاة عارضة أزياء شهيرة بالبلاد، حسب ما قالت وسائل إعلام محلية، الأسبوع الماضي، بحسب قناة (skynews). 
 
وأوضحت صحف في غواتيمالا أن يلاني مونتينيغرو (22 عاما) فارقت الحياة على أثر إجرائها عملية تجميل جراحية لشفط الدهون، ونقلت "ذا صن" البريطانية عن وسائل الإعلام الغواتيمالية قولها إن العارضة سافرت إلى مدينة غواياكيل في الإكوادور لتخضع للعملية داخل مصحة خاصة.

اقرأ أيضا: زوجان تونسيان قتلا بهجوم اسطنبول.. اكتشف قصتهما وماذا قالا قبل الفاجعة! (فيديو)

شابة لبنانية تبدي تخوفها وتتوقع الموت قبل هجوم اسطنبول! (صورة)
 
وفي اليوم الموالي لإجراء العملية، تلقى والد العارضة اتصالا هاتفيا يخبره أن ابنته توفيت، جراء أزمة قلبية حادة أثناء الجراحة، فيما توارى الطبيب الجراح عن الأنظار.
 
وأوضح مالك المصحة، في الاتصال، أن الأطباء لم يكونوا على دراية بأن لدى ابنته حساسية تجاه إحدى الأدوية المستخدمة في العملية.
 
وذكر الأب أن ابنته الراحلة، وهي أم لطفلة في الثالثة من عمرها، تعرضت للتضليل، وتأثرت بإعلانات روجت لإجراء عمليات تجميلية بتكلفة منخفضة.
 
وكانت العارضة تتابع دراستها في الإعلام والمسرح، كما عملت في مجال التسيير، وخلفت وفاتها المفاجئة حالة من الصدمة على منصات التواصل الاجتماعي في البلاد.



كما يمكنكم متابعة بثنا المباشر على يوتيوب لمزيد من البرامج والنشرات‎

آخر الأخبار