عاجل

تويوتا تتربع على قمة جوائز "سيارة العام في الشرق الأوسط" لعام 2016

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة - (صحف)

حصدت سيارة تويوتا كامري لقب "أفضل سيارة سيدان متوسطة الحجم" ، في حين حصدت تويوتا هايلكس لقب "أفضل شاحنة متوسطة الحجم"، وذلك خلال حفل توزيع جوائز "سيارة العام في الشرق الأوسط".

وتُعَد فاعلية "سيارة العام في الشرق الأوسط" (MECOTY) للعام 2016، أحد أهم الفعاليات السنوية المرموقة في قطاع السيارات بمنطقة الشرق الأوسط ، اذ يتم اختيار السيارات الفائزة من قبل لجنة تحكيم مكونة من 12 صحفيا يتمتعون بخبرة واسعة في العمل مع أبرز الصحف والمطبوعات المتخصصة في مجال السيارات في الشرق الأوسط.

وتحتل تويوتا كامري الجديدة مكانة خاصة في الشرق الأوسط بتصميمها الجريء وصلابتها وديناميكية التحكم لتمثل إنجازا  جديدا أرسته شركة تويوتا في معايير فئة السيدان متوسطة الحجم، كما تعتبر تويوتا هايلكس معيارا مميزا لشاحنات البيك أب لما تتمتع به من قوة وصلابة استثنائية تجعلها تتحمل الاستخدام الشاق ، فضلا عن قدرتها الفائقة على تحمل الطرق الوعرة.

وصرح أحمد منصف رئيس مجلس إدارة شركة تويوتا إيچيبت ""الفوز بهذين اللقبين يمثل إضافة جديدة لسلسلة النجاحات التي تحققها تويوتا ويعكس الاستراتيجية التي نتبعها في تطوير سيارات مع مستويات أعلى من الجودة والصلابة وقوة التحمل، حيث ترك إطلاق تويوتا كامري وتويوتا هايلكس انطباعا قويا فيما يتعلق بالتصميم وبتجربة القيادة المتميزة من حيث الأداء والراحة".

ومنذ إطلاقها لأول مرة في العام 1982 وتطورها المستمر على مدى ستة أجيال، باتت تويوتا كامري الخيار المفضل لدى الراغبين في التميز في جميع أنحاء العالم، وذلك بفضل أدائها الفائق وتجربة القيادة عالية الجودة، فضلاً عن المفاهيم الأساسية التي ترتكز إليها من الجودة والمتانة لترسي مكانة راسخة في سوق السيارات السيدان متوسطة الحجم، حيث تم بيع أكثر من 15 مليون سيارة منها.

وزُوِّدت سيارة تويوتا كامري الجديدة بمحركٍ جديدٍ سعة 2.5 لتر ذي أربع أسطوانات ينتج طاقة تبلغ 178 حصاناً وعزم دوران يبلغ 235 نيوتن متر، بالزامن مع وجود ناقل حركة أوتوماتيكي بست سرعات يتيح تقديم أفضل أداء للمحرك وأقصى درجات الهدوء في فئتها.

وتجسد تويوتا كامري تطوراً لمزيج من القيم التي تقدمها هذه السيارة، على غرار الراحة والكفاءة فضلاً عن أقصى مستويات السلامة، بالإضافة إلى تصميم أكثر أناقة وتجربة قيادة شيقة لمن يتحلون بالجرأة وروح المغامرة.

وبالنظر إلى المقصورة الداخلية للسيارة، فتتمتع بالعديد من المزايا التي تعكس الرحابة والرفاهية، فضلاً عن أجهزة القياس والتحكم المتقدمة، وذلك لمساعدة السائق على إبقاء عينيه على الطريق للمزيد من الأمان.

أما تويوتا هايلكس ، فتمثل طرح الجيل الثامن منها إضافة قوية للسمعة المرموقة التي تتمتع بها الشاحنة لسنوات طويلة من الجودة والصلابة وقوة التحمل والاعتمادية (QDR)، بالإضافة إلى حصولها على ثقة المستهلكين وذلك على مستوى شاحنة هايلكس ذات الكابينة الواحدة أو المزدوجة سواء كانت ثنائية الدفع أو رباعية، بفضل تصميمها الرائع الجذاب ومحركها القوي وقدرتها على المناورة في جميع الاتجاهات، وهو ما نال إعجاب لجنة التحكيم في المسابقة.

وتمتاز تويوتا هايلكس بتصميمها الأنيق وهيكل قوى أكثر صلابة، فضلاً عن مقصورة داخلية تحاكي مقصورة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات وأداء قوي يقدم أفضل تجربة قيادة. وقد زودت تويوتا هايلكس بناقل حركة أوتوماتيكي بست سرعات، ما يجعله أكثر كفاءة واقتصاداً في استهلاك الوقود تصل نسبته إلى 15% أقل مقارنة مع الجيل السابق منها .

وتتوفر الشاحنة تويوتا هايلكس الجديدة بمقصورة فردية أو مزدوجة، وبمحركي بنزين سعة 2 أو 2.7 لتر، أو بمحرك ديزل سعة 2.4 لتر، وبنظامي الدفع الثنائي الخلفي أو الرباعي.

ويتيح نظام المكابح درجة أكبر من التوازن والأمان لتوفير الدعم اللازم لتحسين استخدامات صندوق التحميل وقدرات القطر، فضلا عن تجهيز الشاحنة بباقة من معايير السلامة والأمان التي تسلط الضوء على تركيز تويوتا الراسخ على سلامة الركاب.

آخر الأخبار